اخبار العالم

بايدن: ردنا بدأ اليوم ويستمر في الأوقات والأماكن التي نحددها

القاهرة - أماني محمد - السبت 3 فبراير 2024 12:53 صباحاً - أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن، أن الجيش الأمريكي نفذ عدة ضربات على مواقع في سوريا والعراق، قائلًا إنه "هذا المساء وبناءً على توجيهاتي نفذت القوات الأمريكية ضربات على منشآت في العراق وسوريا يستخدمها الحرس الثوري الإيراني والفصائل المتحالفة معه في مهاجمة القوات الأمريكية".

وأضاف بايدن: "ردنا بدأ اليوم وسيستمر في الأوقات والأماكن التي نحددها"، متابعًا: "أمريكا لا تسعى لصراع في الشرق الأوسط أو أي مكان آخر في العالم".

Advertisements

أعلن الجيش الأمريكي، الجمعة، شن ضربات جوية في العراق وسوريا استهدفت فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني وجماعات مسلحة متحالفة معه.

وأوضح الجيش الأمريكي، في بيان صادر عنه، أن المنشآت المستهدفة شملت مراكز قيادة وتحكم وتجسس ومواقع تخزين صواريخ وطائرات مسيرة، مشيرًا إلى أن الضربات الجوية استخدمت فيها أكثر من 125 قذيفة دقيقة التوجيه.

وبحسب شبكة سي إن إن الأمريكية، فإن الضربات التي بدأتها الولايات المتحدة على أهداف في العراق وسوريا، ستكون على الأرجح بداية لسلسلة من الضربات الأمريكية واسعة النطاق على الميليشيات المدعومة من إيران والتي نفذت هجمات على القوات الأمريكية في الشرق الأوسط، وفقًا لاثنين من المسؤولين الأمريكيين.


وجاءت الضربات الانتقامية ردًا على غارة بطائرة بدون طيار شنها مسلحون مدعومون من إيران على موقع عسكري أمريكي في الأردن يوم الأحد، مما أسفر عن مقتل ثلاثة من أفراد الخدمة الأمريكية وإصابة أكثر من 40 آخرين.

وأشار المسؤولون الأمريكيون إلى أن الضربات من المرجح أن تكون أكثر دقة، بالنظر إلى الهجمات السابقة على الميليشيات المدعومة من إيران خلال الأسابيع القليلة الماضية، والتي ركزت في المقام الأول على مخازن الأسلحة أو مرافق التدريب.

لكن الإدارة الأمريكية «تريد ردع ووقف المزيد من الهجمات، مع تجنب اندلاع صراع واسع النطاق مع إيران في منطقة مضطربة بالفعل بسبب الحرب المستمرة بين إسرائيل وحماس في غزة»، بحسب المسؤولين الأمريكيين.

وأشارت إدارة بايدن إلى أنه قد تكون هناك إجراءات إضافية في الأيام المقبلة؛ بحسب وزير الدفاع لويد أوستن الذي قال يوم الخميس إن الرد الأمريكي سيكون «متعدد المستويات»، مضيفًا: لدينا القدرة على الرد عدة مرات، اعتمادًا على الوضع».

وفي وقت سابق، قالت شبكة «سي إن إن»، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن يتعرض لضغوط متزايدة للرد على مقتل الجنود بطريقة توقف هجمات الميليشيات إلى الأبد.

واستهدف المسلحون المدعومين من إيران المنشآت العسكرية الأمريكية في العراق وسوريا أكثر من 160 مرة منذ أكتوبر الماضي، فيما دعا العديد من المشرعين الجمهوريين الولايات المتحدة إلى ضرب داخل إيران مباشرة لإرسال رسالة واضحة.

لكنّ مسؤولي الإدارة الأمريكية، كانوا واضحين في أن أي رد سيكون متناسبا بحيث لا يؤدي إلى تصعيد الأمور في المنطقة، بحسب المتحدث باسم مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض جون كيربي الذي قال: «نحن لا نسعى إلى حرب مع إيران ولا نتطلع إلى صراع أوسع في الشرق الأوسط».

وقال كيربي: «نعتقد أن الهجوم في الأردن تم التخطيط له وتوفير الموارد له وتسهيله من قبل مجموعة تسمى المقاومة الإسلامية في العراق، والتي تضم مجموعات متعددة بما في ذلك كتائب حزب الله».

ولم يصل إلى حد إلقاء اللوم بشكل محدد على كتائب حزب الله، أقوى ميليشيا تدعمها إيران في العراق، قائلًا إنها ليست المجموعة الوحيدة المسؤولة عن الهجمات السابقة على القواعد الأمريكية، مضيفًا: «من المؤكد أن هذا يحمل سمات محددة لأنواع الأشياء التي تفعلها كتائب حزب الله».

ونفذ الجيش الأمريكي عدة ضربات استهدفت مستودعات الأسلحة التابعة لوكلاء إيران في العراق وسوريا منذ أكتوبر الماضي، لكن لم تردع أي من تلك الضربات المسلحين الذين أدت هجماتهم الـ165 إلى إصابة أكثر من 120 من أفراد الخدمة الأمريكية في جميع أنحاء المنطقة.

وأمضت إيران سنوات في الاستثمار في هذه الجماعات الإقليمية الوكيلة، والمعروفة بشكل غير رسمي باسم «محور المقاومة»، وتزويدها بالمال والأسلحة والتدريب، حيث سعت طهران إلى توسيع نفوذها في الشرق الأوسط والضغط على الولايات المتحدة للانسحاب من التحالف. المنطقة.

ومع ذلك، لم تسفر أي من الهجمات الأخرى التي شنتها الجماعات الوكيلة منذ أكتوبر عن مقتل أفراد من الخدمة الأمريكية، إلا أن هجوم الأحد كان تصعيدًا كبيرًا يعتقد بايدن وفريق الأمن القومي التابع له أنهم مضطرون للرد عليه بقوة.

ونقدم لكم من خلال موقع (كلمتك)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements

قد تقرأ أيضا