اخبار العالم

البيت الأبيض يكشف حقيقة فرض عقوبات على مسئولين إسرائيليين

القاهرة - أماني محمد - الجمعة 2 فبراير 2024 09:48 صباحاً -  أعلن البيت الأبيض، أنه لا توجد حاليا خطط لاستهداف أي مسؤولين إسرائيليين بعقوبات اقتصادية، بعد صدور أمر تنفيذي جديد يستهدف 4 إسرائيليين متهمين بارتكاب "أعمال عنف" في  الضفة الغربية، بحسب شبكة "سي إن إن" الأمريكية.

 

ارتكاب "أعمال عنف" في الضفة الغربية

 وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي جون كيربي، للصحفيين: "لا توجد خطط لاستهداف المسؤولين الحكوميين الإسرائيليين بالعقوبات في الوقت الحالي".

 

فرض عقوبات على بعض وزراء الحكومة الإسرائيلية

وكان موقع "أكسيوس" ذكر، الخميس، أن الإدارة الأمريكية فكرت في فرض عقوبات على بعض وزراء الحكومة الإسرائيلية، بما في ذلك وزير الأمن القومي إيتمار بن غفير ووزير المالية بتسلئيل سموتريش، وكلاهما دافعا عن النقل الجماعي للفلسطينيين من غزة لإفساح المجال أمام المستوطنين الإسرائيليين.
وبحسب صحيفة "نيويورك تايمز"، فإن بن غفير اتخذ خطوات لتسليح المدنيين الإسرائيليين في أعقاب هجوم حركة حماس في 7 أكتوبر.


وأضافت الصحيفة أن بن غفير تعهد بتقديم 10000 بندقية للبلدات والمدن في جميع أنحاء إسرائيل، بما في ذلك المستوطنات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية.
وكان قد رفض أمريكيون من أصل فلسطيني دعوة للقاء وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، أمس الخميس، بسبب استيائهم من سياسة واشنطن تجاه الحرب الإسرائيلية على غزة.
وقالت مجموعة من أعضاء الجالية الأمريكية الفلسطينية في بيان: "اجتماع من هذا النوع في هذا الوقت أمر مهين وهزلي"، مضيفة أنهم يمثلون غالبية المدعوين.
ويحتج العرب والفلسطينيون والمسلمون في الولايات المتحدة، بالإضافة إلى ناشطين مناهضين للحرب، على السياسة الأمريكية تجاه حرب غزة.

Advertisements

وتسببت العملية العسكرية في غزة  بإستشهاد نحو 27 ألفًا، أي أكثر من 1% من سكان القطاع البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة، بحسب وزارة الصحة في قطاع غزة.
وقالت المجموعة الفلسطينية الأمريكية: "بلينكن وبايدن يظهران لنا كل يوم من حياتهم مهمة بالنسبة لهما ومن حياتهم يمكن التخلص منها. لن نحضر هذا الاجتماع الذي لا يعد سوى إجراء روتيني".
وأضافت المجموعة الفلسطينية أنها تعتبر واشنطن "متواطئة في الأفعال الإسرائيلية".
ودفعت الأزمة الإنسانية في غزة السكان إلى حافة المجاعة. ودعت الأمم المتحدة إلى وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية، وهو ما عارضته الولايات المتحدة قائلة إنه سيسمح لحماس بإعادة تنظيم صفوفها.
وذكر متحدث باسم الخارجية الأمريكية الخميس أن بلينكن اجتمع مع "عدد من قادة" الجالية الأمريكية الفلسطينية.
تشهد الولايات المتحدة في الآونة الأخيرة احتجاجات تطالب بوقف إطلاق النار في غزة.
وخرجت مظاهرات بالقرب من مطارات وجسور في مدينة نيويورك ولوس أنجلوس فضلًا عن وقفات احتجاجية خارج البيت الأبيض ومسيرات في واشنطن.
وقاطع المتظاهرون بايدن أثناء إلقائه خطابات ونظموا احتجاجات خلال فعاليات حملته الانتخابية، بما في ذلك في ميشيجان يوم الخميس.
 

ونقدم لكم من خلال موقع (كلمتك)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم، أسعار الدولار، أسعار اليورو، أسعار العملات، أخبار الرياضة، أخبار مصر، أخبار الاقتصاد، أخبار المحافظات، أخبار السياسة، أخبار الحوادث، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي، الدوري الإيطالي، الدوري المصري، القسم الثاني، دوري أبطال أوروبا، دوري أبطال أفريقيا، دوري أبطال آسيا، والأحداث الهامة والسياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements

قد تقرأ أيضا